التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم    المشرفة المميزه 

موديلات فساتين كلاسيك انيقه
بقلم : سيد محمد احمد



انخفاض كبير في أسعار... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : سيد محمد احمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     حمدوك يؤدي اليمين ال... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : سيد محمد احمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     عاجل | الإعلام العسك... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : سيد محمد احمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     محاولة تسلل جديدة لم... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : سيد محمد احمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     ترامب: سأطلق سراح سج... [ الكاتب : شيماء محمد - آخر الردود : شيماء محمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     غارة جوية أميركية تس... [ الكاتب : شيماء محمد - آخر الردود : شيماء محمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     "التعاون الإسلامي" ت... [ الكاتب : شيماء محمد - آخر الردود : شيماء محمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     الرئيس الألماني: لا ... [ الكاتب : شيماء محمد - آخر الردود : شيماء محمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     الإمارات تفرض ضرائب ... [ الكاتب : شيماء محمد - آخر الردود : شيماء محمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     ترمب يلغي زيارته إلى... [ الكاتب : شيماء محمد - آخر الردود : شيماء محمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »    


الانتقال للخلف   منتديات موجاتى > ¬°•| موجاتى الــعـآمــة |•°¬ > طريق المغفرة | Islam Way ~ > حصن المسلم لكل مسلم~

2 معجبون
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-15-2019, 09:58 AM   #1
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (12:06 AM)
 المشاركات : 52,789 [ + ]
 التقييم :  28
 اوسمتي
وسام التواجد الدائم التميز الإداري المميز التكريم 
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي الاعتداء على الأعراض!




اهتمت شريعتنا الإسلامية بالأعراض اهتمامًا بالغًا، واتخذت من التدابير التشريعية والعقابية ما يضمن صيانتها وحمايتها، فجعلت حفظها مقصدًا من مقاصدها الكلية الرئيسية، وحرمت الاعتداء عليها بالقول أو الفعل، وشرعت لكل نوع منهما ما يناسبه من العقوبات، وجعلت العقوبات من الحدود التى لا يجوز العفو عنها متى رفعت للقضاء، لأنها من حقوق الله الخالصة، وليست من حقوق البشر.

فالاعتداء على العِرض بالقول فقط، وهو اتهام الآخر بالزنى رجلًا كان أو امرأة الذى يُعرف شرعًا بالقذف، يوجب الجلد ثمانين جلدة كعقوبة بدنية، بالإضافة إلى عقوبتين معنويتين لا تقلان عن العقوبة البدنية، وهما: إسقاط مروءة القاذف، فلا يصلح للشهادة عند القاضى، والدخول فى دائرة الفسق، فيوصف بالفاسق؛ وذلك لقول الله تعالى: «وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلَا تَقْبَلُوا لَهُمْ شَهَادَةً أَبَدًا وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُون»، أما إن كان الاعتداء بالفعل، فالجريمة أعظم والعقوبة أشد، وهى تختلف باختلاف حال الجانى من حيث الإحصان، فإن كان الفاعل متزوجًا أو متزوجة، فالعقوبة الرجم حتى الموت، وإن كان غير متزوج أو كانت غير متزوجة، فالعقوبة الجلد مائة جلدة؛ وذلك لقول الله تعالى: «الزَّانِيَةُ وَالزَّانِى فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ وَلَا تَأْخُذْكُم بِهِمَا رَأْفَةٌ فِى دِينِ اللَّهِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلْيَشْهَدْ عَذَابَهُمَا طَائِفَةٌ مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ»، وقول النبى - صلى الله عليه وسلم: «خذوا عنى، خذوا عنى، قد جعل الله لهن سبيلًا، البِكر بالبِكر جلد مائة وتغريب عام، والثيِّب بالثيِّب جلد مائة والرجم».

وقد دفعنى للكتابة مجددًا فى هذا الموضوع ما هالنى وأنا أطالع الأخبار فى الأيام الأخيرة؛ حيث رأيت ما تشيب له الولدان، ويكشف عن الجرأة على حدود الله وانتهاكها بما تجر إليه الشهوة، بل بما تنفر منه الطباع والنفوس السوية، وهو زنى المحارم والعياذ بالله، فتارة تسمع عن شاب متزوج يعاشر شقيقته وتحمل منه، بل تنجب مولودًا، وتارة تسمع عن آخر يغتصب أمه بعد أن يصيبها بجروح بواسطة آلة حادة! والواقعتان مع انحطاطهما وفظاعتهما ليستا جديدتين، فليست هذه المرة الأولى التى ترد الأخبار بمثل ذلك؛ فزنى المحارم والعياذ بالله أصبح منتشرًا فى كثير من بقاع العالم حتى الإسلامى، كما نطالع ذلك فى أخبار الحوادث بالصحف ونوافذ الإعلام المختلفة، نقلًا عن محاضر الشرطة وتحقيقات النيابات ووقائع المستشفيات، لكن الجديد هو ما ورد فى اعترافات المجرمين فى الواقعتين المذكورتين، حيث نُقل عن الذى اعتدى على أمه بدنيًّا وجنسيًّا أنه لم يكن ينوى الاعتداء عليها جنسيًّا، وإنما كان ينوى ضربها فقط، ولكن الشيطان تلاعب به! وكأن ضرب الأم أمر هين مقدور عليه، لكن الشيطان الملعون هو مَن جره إلى الأمر الكبير، وهو الاعتداء الجنسى!

والاستخفاف بالاعتداء على الوالدين، وبخاصة الأم التى يرى أن ضربها أخف من الاعتداء عليها جنسيًّا، كارثة فى حد ذاته، وكأن هذا الذى يتعلم منه إبليس لم يسمع يومًا قول الله تعالى: «وقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا»، ولعل معلم الشيطان هذا لو قرأ مقالتى هذه لقال إنه لم يقل لها «أفٍّ»، وإنما ضربها واغتصبها، وكلاهما ليس محرمًا فى الآية!

أما الشيطان الآخر، فقد ظل يعاشر أخته على مدى عام ونصف العام، وليس مرة واحدة أو مرات معدودة، دون أن يستيقظ ضميره، أو حتى يفكر فى المصيبة التى أصبحت أخته فيها بعد أن تبين حملها، فلم يطلب منها إجهاضه مبكرًا، معللًا ذلك بأن أخته لم تطلب إجهاض حملها! وربما رأيا أن إجهاض الحمل حرام، فتحملا الفضيحة بدلًا من معصية الله بإجهاض الجنين فى أيامه الأولى! فاستمر هذا الذى تدنى عن مرتبة الحيوان فى فعلته الشنعاء دون أن يتحرك ضميره، فكل ما أعده لإخفاء الجريمة ودفع الفضيحة عن أخته أنه كان يعتزم كتابة المولود باسمه واسم زوجته، وهذا ينهى المشكلة من وجهة نظره! وربما كان ينوى فعل ذلك كلما أنجبت أخته مولودًا جديدًا منه، لكن المشكلة من وجهة نظره أنه فوجئ بأن أخته اعترفت حين سُئلت فى المستشفى بأنه والد طفلها وخاله فى الوقت نفسه، فعقدت الأمور!

والأدهى والأمر - وهذا هو بيت القصيد ولعله الدافع الأقوى لكتابة هذه المقالة - أن هذا الكائن قال فى التحقيقات إنه لم يجبر أخته على معاشرتها، بل إن هذا كان يتم بمحض إرادتها وموافقتها! وهو وغيره على ما يبدو يظنون أن الزنى المعاقب عليه هو الذى يكون بالقوة ودون موافقة الطرف الآخر، كما هو معمول به فى الغرب، وهذه هى المشكلة الخطيرة، بل الكارثة الكبرى!

وليعلم هذا وأمثاله أن الرضا لا يحل الحرام ولا يحرم الحلال، وأن الاعتداء على العِرض بالفعل ينقسم إلى قسمين: الزنى الذى ورد فيه الحد جلدًا لغير المحصن ورجمًا للمحصن، وهو الذى يتم بالرضا التام بين الطرفين، والنوع الثانى هو الزنى بالإكراه، وهذه الجريمة أقبح من سابقتها، لأنها جمعت بين جريمتين فى آن واحد، وهما الزنى والغصب عليه، ولذا سمى ذلك بالاغتصاب، وعقوبة جريمة الاغتصاب لا تكون بالعقوبة المقررة فى الزنى، بل هى من جرائم الإفساد فى الأرض، يحق للقاضى أن يقضى فيها بما يراه من عقوبات مشددة لا تقل عن عقوبة الزنى، فله أن يحكم على المغتصب بالإعدام ليخلص المجتمع من مجرم تجرد من كل معانى الإنسانية وتحول إلى حيوان هائج!

ومن المعلوم أن شريعتنا أوجبت على المعتدى على عِرضه دفع المعتدى ولو كان بقتله إن لم يندفع بغيره، فإذا كان هذا فى حق المغتصب مطلقًا، فما بالنا إن كانت الجريمة واقعة على ذى رحم؟! لا شك أنها أبشع؛ لأنها جمعت بين الزنى والإكراه عليه وقطع الرحم التى أوجب الله وصلها، وعد قطعها من الكبائر، وبدهى أن أقبح ذلك وأخطره هو الاعتداء الواقع على الأم الذى لا يتصوره العقلاء، ولذا فقد أوجب بعض الفقهاء قتل الزانى بمحرم منه، مستدلين بما رُوى عن البراء بن عازب قال: رأيت عمى ومعه راية، فقلت: إلى أين تذهب؟ فقال: أرسلنى رسول الله إلى رجل أعرس بامرأة أبيه أن أقتله وآخذ ماله.

ولسنا هنا فى مجال ذكر ما أورده الفقهاء من الحكم على المعتدى فى هذه الحال، وهل القتل قتل حد أو قتل كفر، ولكننا نبين فداحة جريمة الاعتداء على العِرض، ولا سيما إن كانت بين المحارم، وأن الرضا لا عبرة به ولا يؤثر فى إسقاط العقوبة، وإنما فقده يشددها ولا يجعلها تقف عند دائرة الزنى فقط الذى هو كبيرة فى حد ذاته.

عباس شومان



 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 02-16-2019, 02:04 PM   #2


الصورة الرمزية ظلال وارفه
ظلال وارفه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : 08-17-2019 (11:16 PM)
 المشاركات : 33,531 [ + ]
 التقييم :  84
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkred

اوسمتي

افتراضي



الحمد لله على نعمه الاسلام وكفا بها نعمه


احسنت النقل الغرام المستحيل


دمت بخير


 
 توقيع : ظلال وارفه



رد مع اقتباس
قديم 02-16-2019, 02:12 PM   #3
عضو مبدع


الصورة الرمزية سما
سما غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2500
 تاريخ التسجيل :  Dec 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (07:31 PM)
 المشاركات : 47,735 [ + ]
 التقييم :  72
 الدولهـ
Iraq
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Chocolate
افتراضي



مقال لا أعرف ما أسميه
ففداحة مالت إليه أمور المسلمين
شيء صعب التصديق
واجد الأصعب التبريرات التي يبررها مرتكبوا هذه الجرائم
لا أعرف هل هذا زمن عودة الإسلام غريبا كما بدأ
غريبا
شكرا أستاذنا لاختيار هذا الموضوع
جعله الله بميزان حسناتك


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية
الأعراض, الاعتداء, على


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 

(عرض التفاصيل عدد الأعضاء الذين شاهدوا الموضوع : 2
,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:23 AM.

أقسام المنتدى

¬°•| موجاتى الــعـآمــة |•°¬ @ طريق المغفرة | Islam Way ~ @ الصوتيات والمرئيات الاسلامية @ رياض الصالحين ~ @ حصن المسلم لكل مسلم~ @ صور اسلامية جديدة - صور دينية - صور اسلامية 2014 @ السيره النبوية ~ @ الحج هذا العام @ رمضان احلى فى موجاتى | الخيمة الرمضانية ~ @ تفسير الاحلام @ الاقتصاد والمال والتداول ~ @ همسات عامة | القسم العام ~ @ العروبة | وطن واحد لكل العرب ~ @ شخصيات عربية تاريخية وسياسيه ~ @ العرب حضارة وتاريخ @ الرأى والرأى الأخر | النقاش الجاد ~ @ اخبار مصر @ الأبراج - حظك اليوم - الأبراج اليومية @ اخبار الحوادث والقضايا والجريمه @ الترحيب بالأعضاء الجدد | التهاني للأعضاء ~ @ قسم تطوير الذات | وتنمية المهارات ~ @ قسم تنمية المهارات ~ @ مدونتك | Your Blog ~ @ ¬°•| موجاتى الرياضيـة |•°¬ @ الرياضة العربية | Arab Sport ~ @ الرياضة العالمية | World Sport ~ @ كمال الاجسام والتنس والرياضات الأخرى | Tennis ~ @ السيارات | Cars - Speed ~ @ رابطة مشجعي نادي الزمالك | AL ZAMALEK Fans ~ @ قسم السيرة الذاتية للاعبي الزمالك @ رابطة مشجعي النادي الاهلى | AL AHLY Fans ~ @ قسم السيرة الذاتية للاعبي الأهلى @ ¬°•| موجاتى الأسرية|•°¬ @ الأزياء والموضة | New Style ~ @ العناية بالبشرة @ الأثاث والديكور | My House ~ @ المطبخ العصرى | My Kitchen ~ @ الطب والصحة و الرجيم | Medicine ~ @ عالم الرجال | أدم ~ @ ¬°•| موجاتى الأدبية|•°¬ @ الشعر | حروف متناثرة ~ @ النثر | الــخــواطــر ~ @ القصص القصيرة @ قسم خاص بالروايات @ حكم و أمثال 2014 ~ @ ¬°•| موجاتى التقنيــة |•°¬ @ الكمبيوتر والإنترنت والبرامج | Internet world @ عالم الماسنجر | Msn world ~ @ توبيكات توبكات ملونة للماسنجر @ صور للمسنجر صور ماسنجر @ قسم العاب الكومبيوتر | Games ~ @ قسم تحميل الالعاب بواسطه التورينت ~ @ منتدى البلاك بيري , وملحقاته @ ¬°•| موجاتى التعليمية |•°¬ @ منتدى التعليم العام ~ @ المرحلة الثانوية @ المرحلة الاعدادية @ المرحلة الابتدائية @ شروحات النحو @ السياحة والسفر | Travel With Us ~ @ الثقافة | المعلومات ~ @ اللغة الإنجليزية | English ~ @ غرائب | عجائب ~ @ ¬°•| موجاتى الإبداعية |•°¬ @ الـصــور | PIC ~ @ الفنانين | صور المشاهير ~ @ قسم مواقع التواصل الأجتماعي @ فوآصل وآكسسوآرآت لتزين الموآضيع @ قسم خاص بــ أحمد شوقى محمد @ التصميم و الجرافيكس | Design Program ~ @ عالم الفوتوشوب - Photoshop World ~ @ أدوات التصميم | Design tools ~ @ دروس الفوتوشوب | Photoshop Lessons @ ابداع الاعضاء فى التصميم @ ¬°•| موجاتى الإداريـة |•°¬ @ الشات الكتابي @ قسم خاص لادارة المنتدى وشكاوى الاعضاء @ المواضيع المكررة والمحذوفات @ اعلانات وارشادات المنتدى @ منتــــــــدى كـــــر ســــى الا عــتــراف @ منتدى لحماية الاجهزة @ قسم للالغاز والفكاهة والنكت @ منتدى أبداعات الآعضاء الادبيه @ أبداع أقلام الآعضاء النثريه @ قسم اليوتيوب والفديوهات @ منتدى الطفل @ منتدى تطوير المواقع والمنتديات @ مدونات باقلام الاعضاء @ موجاتى الصوتيات الشعرية @ قسم الموبايل @ منتدى البرامج المشروحة و الكامله @ مقالات باقلام الأعضاء @ اخبار الفن الفنانين @ قسم الحمل والولادةوالعقم وما يخص الأسرة @ قسم خاص بالرجيم والرشاقة @ الحياة ـالزوجيه والبيت السعيــد @ كلمات الاغاني | العربية والأجنبية @ قسم عيادة المنتدى للامراض المشتركه والانتقاليه @ تحميل الاغانى @ إبداعات أدبية @ قسم حفظ القرآن الكريم @ منتدى الروايات الطويلة @ قسم الفيديوهات الرياضية @ الاشغال اليدويه والتراث الشعبي والمهن الحرفيه @ مكياج × ميك اب × اكسسوارات @ اخبار العالم @ مكتبة إستيلات موجاتى @ للفاعليات والمسابقات والترفيه @ خاص بكل الاعلانات التجارية المنوعة مجانا @ عالم الحيوان والنبات @ مواضيع مراقبة @ عنواين الاخبار @



Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas