التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم    المشرفة المميزه 

اسرار سن الاربعين
بقلم : سندريلا



قطرات لا غنى عنها [ الكاتب : سندريلا - آخر الردود : احمد صالح - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 2 ]       »     حلقة خاصة عن العنب |... [ الكاتب : سندريلا - آخر الردود : احمد صالح - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 2 ]       »     تميزي مع حقائب يد ما... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : احمد صالح - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 2 ]       »     ياكبر قدرك في ذرا جو... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : احمد صالح - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 2 ]       »     آســيرة غـلآكَ [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : احمد صالح - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 2 ]       »     ماغيـرك شغـل فكـري [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : احمد صالح - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 2 ]       »     مالي وطن غيرك [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : احمد صالح - عدد الردود : 1 - عدد المشاهدات : 2 ]       »     كم سيدفع الأهلي بعد ... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : سيد محمد احمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     ميليشيات الحوثي تفخخ... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : سيد محمد احمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »     تفاصيل خطة توحيد امت... [ الكاتب : سيد محمد احمد - آخر الردود : سيد محمد احمد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 1 ]       »    


الانتقال للخلف   منتديات موجاتى > ¬°•| موجاتى الــعـآمــة |•°¬ > اخبار مصر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-07-2017, 05:51 PM   #191
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



مقال ثقيل الدم لكن مهم!


صمت إبراهيم عيسى عن الكلام وصمت المستشار وائل عن الحياة. وكم تأخذنا ثقافة الحكاوى والحكايات وتلتهم أوقاتنا ونتلقفها بلذة ونرددها بشغف، ونزيد عليها من خيالنا الخصب وتنيد روايتها!. فما تكاد تظهر فى الأفق حكاية جديدة يتناول تفاصيلها الناس وتجدها مواقع التواصل صيداً ثميناً للتعليقات، حتى تأخذنا الحكاية من اهتماماتنا الجادة. لعله الفراغ السياسى ولعله غياب الهدف القومى. وقد كان بإمكانى أن أجلس فى مقاعد المتفرجين وقد قطعت شوطاً فى الحياة العامة وأصبحت «استراحة المحارب» ضرورة، لكنى ضبطت نفسى مهموماً بقضايا البلد. متابعاً ومهتماً.
■ الموضوع الذى يحرضنى على الكتابة فيه، أخشى أن يكون قد سقط سهواً من اهتمام الدولة وسط كثافة التفاصيل التى تبتلع وقتها. وقد كان يوماً ما هو «اهتمام» الدولة رقم واحد. ومع تفاؤلى الشديد أكاد أجزم أنه سقط سهواً. فى زمن ما كان يسبق اسم مصر الأهرامات والقطن. فى زمن ما كان يلقب بالذهب الأبيض. فى زمن كانت له أعياد وملكة جمال. فى زمن ما كانت علاقة الدولة بالفلاح زارع القطن أفضل ما تكون. وفجأة ومنذ سنوات قيل علناً البقاء لله فى القطن المصرى وشاهدنا المذيع جابر القرموطى يعبر عن رأيه بجنازة للقطن. وكتم الفلاح المصرى أحزانه ودفنها فى قلبه، إذ صارت المساحة المزروعة قطناً هى أقل مساحة فى تاريخ مصر من زمن محمد على. المساحة حسب إحصاء رسمى، فإذا سألت عن السبب قيل لك «مفيش سياسة تسويقية للقطن»!. واكتشف أنه منذ بدأت عمليات الخصخصة وبيع الشركات، صارت شركات الغزل والنسيج التابعة للشركة القابضة للقطن، تتبع وزارة الاستثمار وليس وزارة الصناعة والتجارة!. فى زمن عبدالناصر - بالمناسبة - كانت زراعة القطن بالأمر، كانت هناك «دورة زراعية» بطلها القطن. ثم تسويقه وتصديره وتصنيعه. كان القطن المصرى يتمتع بسمعة عالمية وخطفت الصين هذا اللقب. إنها تنتج ٧ ملايين طن وبعدها تأتى الهند. كان للقطن اتحاد عالمى اسمه اللجنة الاستشارية الدولية للقطن ومصر منذ عام ٣٩ كانت من المؤسسين وتراجعت سمعة ذهبنا الأبيض بسبب «تعثر» السياسة القطنية، هل السر هو تعدد الجهات المسؤولة عن القطن فى مصر؟ ربما!.
■ لم أكن أعرف أن ٧ وزارات تشترك فى إدارة القطن، أى فى المنظومة من زراعة وإنتاج وتسويق وتصدير. أليس هذا لصالح القطن؟، المتخصصون يقولون: هذا ليس لصالح القطن ولا لصالح البلد. عرفت أن فى الهند وزارة للنسيج. الهند مليار وما يفوق ٢٠٠ مليون واحتياجاتها ضخمة. فى مصر نستهلك ٣٠٠ ألف طن وإحنا ٩٠ مليونا ونصيب الفرد ٤ كيلو قطن وفى أمريكا نصيب الفرد ١٦ كيلو. وأمريكا أكبر بلد تصدر «قطن خام» فى العالم. ويقاس أحياناً تقدم الشعوب بمتوسط نصيب الفرد من القطن. المثير أن فى مصر معاهد بحثية ومعامل مركزية للقطن، ومعهد بحوث القطن فيه ١٠ أقسام بحثية، وهناك محطات بتطلع أصناف جديدة وكان لمعهد بحوث القطن ميزانية وتضاءلت مع السنين. ووزارة الصناعة لديها هيئة التحكيم واختبارات القطن تذهب إلى المحالج وتختبر. ووزارة الاستثمار تتبعها الشركة الوحيدة الحكومية، أى الشركة القابضة للقطن، ومصانعها فى المحلة وكفر الدوار «فى عام ٧٢ جمال عبدالناصر عمل مطار فى كفر الدوار وكان عدد العمال ٢٤ ألف عامل والآن ٢٠٠٠ عامل فقط». هناك وزارة العدل تنفذ التشريعات المتعلقة بالقطن وتراقب وبالطبع تنفذ كل القوانين أى أنها مشتركة فى المنظومة وأعنى بها وزارة الداخلية!!.
■ القمح كمحصول غذاء يأخذ اهتماماً أكبر والذرة تأخذ اهتماماً أكبر. القطن الآن «بينزرع» برغبة الفلاح لا برغبة الدولة رغم «الخريطة الصيفية» التى يصدرها وزير الزراعة. مع أن القطن أحد مصادر الزيت الذى نستورده وحجمه مليون طن زيت!، من هنا قلة زراعة القطن فلا يوجد تسعير للقطن ولا جهة تشتريه. أضف إلى ذلك عدم اتفاق الجهات المسؤولة عن القطن وتضارب المصالح فى تنفيذها. ورغم أن عقولاً خارج الصندوق فكرت فى «صندوق موازنة أسعار القطن» إلا أن الجدل المستمر لم يثمر عن شىء. بل أكثر من ذلك هناك ٦ مجالس متخصصة فى وزارة الزراعة، للمحاصيل الاستراتيجية منها مجلس القطن ومجلس الحبوب ومجلس المحاصيل ومجلس الإنتاج الحيوانى، ومنها مجلس السكر ولكل مجلس رئيس وموظفون. معنى هذا أن القطن المصرى مريض لكنه لم يمت. بالرغم من أنه أنعم وأمتن قطن فى العالم واسمه جيزة ٤٥. والسوق الأوروبية تزرع قطنا عضويا وبصبغه بصباغة طبيعية. والطلاينة لهم شركة كبيرة فى برج العرب أى أنهم يتعاقدون مع شركات مصرية تتولى الزراعة. ويبقى أن عدم القدرة على التسويق جعل الفلاح المصرى يتراجع عن زراعة قطنه. يقولك أنا هازرع وأدّى لمين؟. وأكاد أصل إلى حقيقة أن القطن المصرى بلا أب شرعى ولا أحد يحفز الفلاح على زراعة قطنه، ومن المهم التنبه إلى انخفاض جودة قطننا مما يستلزم إدخال البحث العلمى فى مراحل إنتاجه لإعادة السمعة العالمية له ورد اعتباره.
■ أعرف بحكم التجربة أن القارئ المصرى لا يحتمل هضم الموضوعات الجادة ويفضل قراءة أخبار الرياضة وأخبار الجريمة، ولكنه يعبر المقال إذا كان خالياً من التوابل والشطة، وأعرف بحكم التجربة الصحفية الطويلة أن هناك موضوعاً ثقيل الظل وآخر خفيفاً لا تستغرق قراءته سوى دقائق. لكن ثقل ظل موضوع قد يكون فى أهميته وجدواه. وأعود إلى مقالى ثقيل الدم رغم أهميته.
■ لكى ينجو الذهب الأبيض من مصير أسود هناك اقتراحات وأسئلة:
١- صندوق لدعم القطن والاستثمار الخاص فى أبحاثه.
٢- ضبط المنظومة.. ١٨٥ تاجراً يتحكمون فى السوق والمزارعون يتامى.
٣- هل وقف استيراد القطن لمصلحة الفلاح؟ وهل سمعتم صوت الفلاح؟.
٤- هل القطن المصرى طويل التيلة قصير الحيلة؟ ولماذا لا تكون زراعة القطن بالأمر؟.
٥- غرفة الملابس الجاهزة فى الاتحاد العام للغرف التجارية ووصفها وقف الاستيراد باللغم ومدى الموضوعية فى الرأى.
٦- وقف الدعم النقدى لمزارعى القطن. هل شل المزارع عن زراعته؟
٧- هل وقف استيراد القطن لحماية الإنتاج المحلى للملابس؟
٨- هل يدخل القطن المصرى عصر الجنى الآلى، وعندنا مائة جهة للقطن؟.
٩- مسؤولية بعض التجار عن الغش وخلط السلالات والأصناف.
١٠- إعادة هيكلة شركات النسيج بجدية ودون خواطر.
١١- هل المطالبون بعدم زراعة طويل التيلة خونة؟
■ قالها فلاح كان يزرع قطناً ويتم تسويقه وتصديره، ثم: «آخرتها برسيم»!!.
فى الشأن العام
■ «علم» يجيده المصريون لكنه ليس مسجلاً ضمن مناهج التعليم: الفهلوة.
■ عودة «نجاة» للغناء: عودة الطير المهاجر إلى عشه.. بالأحضان.
■ يبدو فى «أبجديات الفساد» أنه كشجرة لها جذور وساق وفروع وأغصان ممتدة وأوراق.
■ بعض الناس يحتاجون لطبيب بشرى وآخرون يحتاجون لطبيب بيطرى.
■ الرائع بهجت قمر: أضحك ناس مصر من قلوبهم، ومضى.
■ «علمته الرماية، فلما اشتد ساعده رمانى» مثل عربى أردده كثيراً فى لحظات التأمل.
■ «احتجاب» الأستاذ إبراهيم عيسى عن الظهور. الرئيس يصدق على «قانون نقابة الإعلاميين». المعادلة لا تستقيم وفيها «عوار» إعلامى.



بقلم مفيد فوزى
٧/ ١/ ٢٠١٧


 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 01-07-2017, 05:58 PM   #192
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



مقال ثقيل الدم لكن مهم!


صمت إبراهيم عيسى عن الكلام وصمت المستشار وائل عن الحياة. وكم تأخذنا ثقافة الحكاوى والحكايات وتلتهم أوقاتنا ونتلقفها بلذة ونرددها بشغف، ونزيد عليها من خيالنا الخصب وتنيد روايتها!. فما تكاد تظهر فى الأفق حكاية جديدة يتناول تفاصيلها الناس وتجدها مواقع التواصل صيداً ثميناً للتعليقات، حتى تأخذنا الحكاية من اهتماماتنا الجادة. لعله الفراغ السياسى ولعله غياب الهدف القومى. وقد كان بإمكانى أن أجلس فى مقاعد المتفرجين وقد قطعت شوطاً فى الحياة العامة وأصبحت «استراحة المحارب» ضرورة، لكنى ضبطت نفسى مهموماً بقضايا البلد. متابعاً ومهتماً.
â–* الموضوع الذى يحرضنى على الكتابة فيه، أخشى أن يكون قد سقط سهواً من اهتمام الدولة وسط كثافة التفاصيل التى تبتلع وقتها. وقد كان يوماً ما هو «اهتمام» الدولة رقم واحد. ومع تفاؤلى الشديد أكاد أجزم أنه سقط سهواً. فى زمن ما كان يسبق اسم مصر الأهرامات والقطن. فى زمن ما كان يلقب بالذهب الأبيض. فى زمن كانت له أعياد وملكة جمال. فى زمن ما كانت علاقة الدولة بالفلاح زارع القطن أفضل ما تكون. وفجأة ومنذ سنوات قيل علناً البقاء لله فى القطن المصرى وشاهدنا المذيع جابر القرموطى يعبر عن رأيه بجنازة للقطن. وكتم الفلاح المصرى أحزانه ودفنها فى قلبه، إذ صارت المساحة المزروعة قطناً هى أقل مساحة فى تاريخ مصر من زمن محمد على. المساحة حسب إحصاء رسمى، فإذا سألت عن السبب قيل لك «مفيش سياسة تسويقية للقطن»!. واكتشف أنه منذ بدأت عمليات الخصخصة وبيع الشركات، صارت شركات الغزل والنسيج التابعة للشركة القابضة للقطن، تتبع وزارة الاستثمار وليس وزارة الصناعة والتجارة!. فى زمن عبدالناصر - بالمناسبة - كانت زراعة القطن بالأمر، كانت هناك «دورة زراعية» بطلها القطن. ثم تسويقه وتصديره وتصنيعه. كان القطن المصرى يتمتع بسمعة عالمية وخطفت الصين هذا اللقب. إنها تنتج ظ§ ملايين طن وبعدها تأتى الهند. كان للقطن اتحاد عالمى اسمه اللجنة الاستشارية الدولية للقطن ومصر منذ عام ظ£ظ© كانت من المؤسسين وتراجعت سمعة ذهبنا الأبيض بسبب «تعثر» السياسة القطنية، هل السر هو تعدد الجهات المسؤولة عن القطن فى مصر؟ ربما!.
â–* لم أكن أعرف أن ظ§ وزارات تشترك فى إدارة القطن، أى فى المنظومة من زراعة وإنتاج وتسويق وتصدير. أليس هذا لصالح القطن؟، المتخصصون يقولون: هذا ليس لصالح القطن ولا لصالح البلد. عرفت أن فى الهند وزارة للنسيج. الهند مليار وما يفوق ظ¢ظ*ظ* مليون واحتياجاتها ضخمة. فى مصر نستهلك ظ£ظ*ظ* ألف طن وإحنا ظ©ظ* مليونا ونصيب الفرد ظ¤ كيلو قطن وفى أمريكا نصيب الفرد ظ،ظ¦ كيلو. وأمريكا أكبر بلد تصدر «قطن خام» فى العالم. ويقاس أحياناً تقدم الشعوب بمتوسط نصيب الفرد من القطن. المثير أن فى مصر معاهد بحثية ومعامل مركزية للقطن، ومعهد بحوث القطن فيه ظ،ظ* أقسام بحثية، وهناك محطات بتطلع أصناف جديدة وكان لمعهد بحوث القطن ميزانية وتضاءلت مع السنين. ووزارة الصناعة لديها هيئة التحكيم واختبارات القطن تذهب إلى المحالج وتختبر. ووزارة الاستثمار تتبعها الشركة الوحيدة الحكومية، أى الشركة القابضة للقطن، ومصانعها فى المحلة وكفر الدوار «فى عام ظ§ظ¢ جمال عبدالناصر عمل مطار فى كفر الدوار وكان عدد العمال ظ¢ظ¤ ألف عامل والآن ظ¢ظ*ظ*ظ* عامل فقط». هناك وزارة العدل تنفذ التشريعات المتعلقة بالقطن وتراقب وبالطبع تنفذ كل القوانين أى أنها مشتركة فى المنظومة وأعنى بها وزارة الداخلية!!.
â–* القمح كمحصول غذاء يأخذ اهتماماً أكبر والذرة تأخذ اهتماماً أكبر. القطن الآن «بينزرع» برغبة الفلاح لا برغبة الدولة رغم «الخريطة الصيفية» التى يصدرها وزير الزراعة. مع أن القطن أحد مصادر الزيت الذى نستورده وحجمه مليون طن زيت!، من هنا قلة زراعة القطن فلا يوجد تسعير للقطن ولا جهة تشتريه. أضف إلى ذلك عدم اتفاق الجهات المسؤولة عن القطن وتضارب المصالح فى تنفيذها. ورغم أن عقولاً خارج الصندوق فكرت فى «صندوق موازنة أسعار القطن» إلا أن الجدل المستمر لم يثمر عن شىء. بل أكثر من ذلك هناك ظ¦ مجالس متخصصة فى وزارة الزراعة، للمحاصيل الاستراتيجية منها مجلس القطن ومجلس الحبوب ومجلس المحاصيل ومجلس الإنتاج الحيوانى، ومنها مجلس السكر ولكل مجلس رئيس وموظفون. معنى هذا أن القطن المصرى مريض لكنه لم يمت. بالرغم من أنه أنعم وأمتن قطن فى العالم واسمه جيزة ظ¤ظ¥. والسوق الأوروبية تزرع قطنا عضويا وبصبغه بصباغة طبيعية. والطلاينة لهم شركة كبيرة فى برج العرب أى أنهم يتعاقدون مع شركات مصرية تتولى الزراعة. ويبقى أن عدم القدرة على التسويق جعل الفلاح المصرى يتراجع عن زراعة قطنه. يقولك أنا هازرع وأدّى لمين؟. وأكاد أصل إلى حقيقة أن القطن المصرى بلا أب شرعى ولا أحد يحفز الفلاح على زراعة قطنه، ومن المهم التنبه إلى انخفاض جودة قطننا مما يستلزم إدخال البحث العلمى فى مراحل إنتاجه لإعادة السمعة العالمية له ورد اعتباره.
â–* أعرف بحكم التجربة أن القارئ المصرى لا يحتمل هضم الموضوعات الجادة ويفضل قراءة أخبار الرياضة وأخبار الجريمة، ولكنه يعبر المقال إذا كان خالياً من التوابل والشطة، وأعرف بحكم التجربة الصحفية الطويلة أن هناك موضوعاً ثقيل الظل وآخر خفيفاً لا تستغرق قراءته سوى دقائق. لكن ثقل ظل موضوع قد يكون فى أهميته وجدواه. وأعود إلى مقالى ثقيل الدم رغم أهميته.
â–* لكى ينجو الذهب الأبيض من مصير أسود هناك اقتراحات وأسئلة:
ظ،- صندوق لدعم القطن والاستثمار الخاص فى أبحاثه.
ظ¢- ضبط المنظومة.. ظ،ظ¨ظ¥ تاجراً يتحكمون فى السوق والمزارعون يتامى.
ظ£- هل وقف استيراد القطن لمصلحة الفلاح؟ وهل سمعتم صوت الفلاح؟.
ظ¤- هل القطن المصرى طويل التيلة قصير الحيلة؟ ولماذا لا تكون زراعة القطن بالأمر؟.
ظ¥- غرفة الملابس الجاهزة فى الاتحاد العام للغرف التجارية ووصفها وقف الاستيراد باللغم ومدى الموضوعية فى الرأى.
ظ¦- وقف الدعم النقدى لمزارعى القطن. هل شل المزارع عن زراعته؟
ظ§- هل وقف استيراد القطن لحماية الإنتاج المحلى للملابس؟
ظ¨- هل يدخل القطن المصرى عصر الجنى الآلى، وعندنا مائة جهة للقطن؟.
ظ©- مسؤولية بعض التجار عن الغش وخلط السلالات والأصناف.
ظ،ظ*- إعادة هيكلة شركات النسيج بجدية ودون خواطر.
ظ،ظ،- هل المطالبون بعدم زراعة طويل التيلة خونة؟
â–* قالها فلاح كان يزرع قطناً ويتم تسويقه وتصديره، ثم: «آخرتها برسيم»!!.
فى الشأن العام
â–* «علم» يجيده المصريون لكنه ليس مسجلاً ضمن مناهج التعليم: الفهلوة.
â–* عودة «نجاة» للغناء: عودة الطير المهاجر إلى عشه.. بالأحضان.
â–* يبدو فى «أبجديات الفساد» أنه كشجرة لها جذور وساق وفروع وأغصان ممتدة وأوراق.
â–* بعض الناس يحتاجون لطبيب بشرى وآخرون يحتاجون لطبيب بيطرى.
â–* الرائع بهجت قمر: أضحك ناس مصر من قلوبهم، ومضى.
â–* «علمته الرماية، فلما اشتد ساعده رمانى» مثل عربى أردده كثيراً فى لحظات التأمل.
â–* «احتجاب» الأستاذ إبراهيم عيسى عن الظهور. الرئيس يصدق على «قانون نقابة الإعلاميين». المعادلة لا تستقيم وفيها «عوار» إعلامى.



بقلم مفيد فوزى
ظ§/ ظ،/ ظ¢ظ*ظ،ظ§


 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 01-09-2017, 04:58 PM   #193
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



يا حكومة.. احترسى


لا شك أن أسعار الغذاء الذى هو ضرورى ليقيم حياة الإنسان زاد بزياده سعر الدولار وانخفاض قيمة الجنيه المصرى. فاتضح لنا أننا غير قادرين على توفير غذائنا بدليل أن سعر الغذاء زاد مع زيادة الدولار!! الجبن زاد سعره، والعدس زاد سعره، والفول زاد سعره، والخضار زاد سعره... الخ، وهذا قضاء الله ولا راد لقضائه!! ما أردت التحذير منه هو زياده سعر «الخدمات» التى يتداولها الناس مثل رسوم عقد القران، ورسوم ترخيص السيارات، والشهر العقارى وغيرها، مما سيزيد من العكننة على خلق الله، فينفجروا !!.. احترسى واوعى يا حكومة تعملى كده!!


 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 01-13-2017, 02:46 PM   #194
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



أنا مش قصير أوزعة!


تصدق يا حمادة إنك مسعد؟.. بل مبخت أيضا.. فى مساء يوم الجمعة الماضى، ظهر علينا العزيز مصطفى بكرى فى برنامجه الأسبوعى وأخذ يعدد الإنجازات التى ستشهدها مصر فى ظ¢ظ*ظ،ظ§!.. ورصهم ورا بعض تقولش بيقرأ الفنجان يا أخى!.. قالك «إنه فى عام ظ¢ظ*ظ،ظ§ ستشهد مصر بداية إنتاج الغاز».. جميل.. «وسندشن أول وكالة فضاء مصرية».. هايل.. «وأنه سيتم بناء ظ©ظ* مدرسة ذكية».. سيدى يا سيدى على طنط ذكية.. «وأنه سيتم استصلاح ظ¢ مليون فدان».. يا وعدى.. «وهنبنى ظ¦ جامعات ذكية» برضه؟.. دى ذكية دى باين عليها مريشة ومقرشة.. «وأننا سندخل عصر المفاعلات النووية».. يا واد يا نووى!.. «وسنبنى ظ،ظ¨ظ¨ مستشفى ومركز طبى».. اللهم صلى ع النبى.. «وسننشئ رابع أضخم ميناء».. يا واد انت يا بمبوطى.. «وسنكون من أكبر خمسة دول مصدرة للغاز».. أيوه مهم الخمسة هنا يا حمادة لدرء الحسد.. «فضلا عن زيادة عدد مناجم الذهب إلى ظ¥ مناجم».. خمسة أيضا؟، هى مصر نجمها خفيف قوى كده؟.. «وأنه سيتم افتتاح ظ£ظ*ظ* مصنع مغلق».. يا واد يا مفتاح يا بتاع الانفتاح.. يعنى ظ¢ظ*ظ،ظ§ مكونة من ظ£ظ¦ظ¥ يوم، فهل سنفتح مصنع كل يوم ونرتاح الخمسة أيام الباقية، أم أننا سنفتحهم مصنعين مصنعين كل يوم، أم أننا سنفتح مصنع يوم آه ويوم لأ؟!.. ثم استشهد الأستاذ بكرى بما ورد فى مجلة الإيكونوميست مؤخرا عن مدح فى الاقتصاد المصرى.. غريبة!.. أليست هذه هى يا حمادة نفس الإكونوميست التى عندما منذ بضعة أشهر كتبت أن مصر على شفا الإفلاس، فرشوا لها الملاية واتهموها بأنها جريدة بتقبض من قطر وأنها منحرفة وبتسهر ليلاتى فى الخمارة تجالس الزبون الذى يدفع أكثر؟!.. إذن بأى أمارة نستشهد بها الآن؟!.. هى تابت وحجت بيت الله؟!.. ما علينا، أرأيت كيف أنك مسعد ومبخت عندما تجد نفسك وأنت جالس أمام التليفزيون فى مساء يوم شتوى مثلج متكلفتا فى ظ¦ظ*ظ* بطانية، مرتديا ثلاثة زعابيط لتدفئ رأسك، وخمستاشر شراب لتدفئ قدميك، فتجد فجأة إعلامى ذا مصادر موثوقة يزف إليك تلك البشارات السعيدة؟.. ده ولا كأنك يا حمادة إتبشرت بأنك خلفت ولد وسميته عبدالصمد ومشيته ع المشاية وخطفت راسه الحداية!.. إذن، مع قدوم كل تلك الإنجازات، لماذا تستمر الدولة فى المبالغة فى طلب التبرعات منا وعشانا عليك يارب؟!.. ثم ماذا ستفعل مصر فى تلك المدة الزمنية القصيرة لتحقق كل تلك الإنجازات فى عام واحد وهى لم تقم بأى خطوة تؤدى لهذا فى العامين الماضيين؟.. فكرك يا حمادة مصر وجدت الفانوس السحرى فطلع لها عفركوش ابن برتكوش؟.. يعنى عفركوش أخذ الأوردر وراح يجيب الطلبات وجاى؟.. طيب إذا كنا فى زمن ليس فيه فوانيس سحرية، فهل يا ترى مصر وجدت شبشب سحرى؟!.. الواضح أن قفاك هو السطح السحرى الذى كلما لسوعوه تحدثوا بعدها عن قدوم الإنجازات!.. طبعا الإنجازات على عينا ورأسنا.. هو حد يكره؟.. لكن بغض النظر عن أنك مهما بنيت مدارس فطالما أن محتوى التعليم متدهور فأنت لا تفعل شيئا سوى أنك تواجه المستقبل بأجيال شرم برم، وبغض النظر أيضا عن أن المياه الجوفية لا تكفى لاستصلاح وزراعة هذا العدد المذكور من الأفدنة، بالإضافة إلى أنك بغبائك الاستراتيجى جبت ضلف النيل، وبغض النظر عن تقرير الجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء الذى ينبئ بعكس إنجازاتك تماما، وربنا يستر على مدير الجهاز فلا يلحق بهشام جنينة جراء تقريره، إلا أننى توقفت أمام هذا التنويم المغناطيسى الإعلامى الذى يراد للمصريين!.. ليس مصطفى بكرى وحده هو من قام بحشد تلك الإنجازات المزعومة للعام ظ¢ظ*ظ،ظ§ بل فعلها أيضا فى نفس الأسبوع إعلاميان آخران معروفان بتبعيتهما للنظام، وهنا أتساءل، إذن الرئيس زعلان من الإعلام ليه؟.. أليس التنويم المغناطيسى شغال على ودنه ولا إعلام النكسة بجلالة قدره؟.. وأنتقل أيضا لتلك المحطة الفضائية التى سيبدأ إرسالها فى منتصف الشهر الحالى والمعروف أنها ممولة من أحد الأجهزة السيادية وأتساءل: إذا كان الغرض هو إنشاء قناة فضائية موجهة، ألا يوجد لدينا بالفعل تلك المحطات التى يظهر عليها الآن الإعلاميون الموجهون؟!.. أليست أموال الجهات السيادية هى أموال الدولة برضو أم أننى يتهيأ لى؟.. طيب، إذا كان ذلك كذلك ألم يكن تطوير ماسبيرو أولى خاصة أنه يقوم بنفس الغرض؟.. ألم تكن زيادة مرتبات الغلابة أولى؟.. الواضح أن تكثيف التنويم هو الخطوة القادمة، فلا يكفى يا حمادة إنك تعتقد إنك طويل وأهبل، فهم يريدونك أوزعة وعبيط وأهبل!.


د. غادة شريف




 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 01-27-2019, 07:56 AM   #195
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي




مُشرق مثل أسنان الزعيم







من سخريات القدر المؤلمة أن بعض الرؤساء السابقين والراحلين لم يتركوا لنا من الإنجازات بقدر ما تركوا قائمة عريضة من الخطب الرنانة ورقصات السلاح والأهازيج فاقدة المعنى، مثل التى نشرتها رغد ابنة الرئيس العراقى صدام حسين، لم يترك منهم أحد مستقبلًا أفضل يمكن أن تتحدث عنه الإنجازات على أرض الواقع، فليس بعد العين أين كما تقول الحكمة، وكنا نحن عرب عاطفيين بشدة حينما كان الزعماء يحكموننا بالكلمات الجياشة وكاريزما الرئيس الملهم والاختيار الربانى الذى لايخطئ، وهذا ما تدفع بلداننا ثمنه اليوم لإصلاح ما اعوج لسنوات عديدة كان الناس فيها يستمدون الأمن من إشراقة أسنان الزعيم حين يضحك، ويأكلون شعارات الفخر والأمجاد التليدة، أما المستقبل فكان مضمونًا بضمان خلود السيد القائد فى قيادته الحكيمة لشؤون البلاد، لذلك لا أصدق كثير من تلك الحسرة المزيفة على عقود ماضية هى سبب ما نحن فيه، ربما لو كنا واقعيين أكثر وعاطفيين أقل لأصبح حالنا أفضل، وهذا ما لن يسامحنا عليه أبناؤنا إذا تكرر.


 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 02-08-2019, 09:38 AM   #196
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي




الرحيل لا يعنى أنك ستنسى

«إيه أكتر حاجة واحشاك فى مصر ؟».. ربما لن تجد إجابة موحدة عن هذا السؤال، لأن بعض الذين خرجوا من أوطانهم قد لا يملكون ذكرياتٍ سعيدة، لكنهم يتفقون مع كل من خرجوا فى الحنين إلى «شىء ما» لا يستطيعون أحيانًا التعبير عنه بدقة، وإن كانوا يفضلون اختصاره فى «الدفء» الذى يشعرون به فى أوطانهم الأصلية، وهناك نظرية تقول إن أصحاب الحظ الحسن فقط هم الذين يجعلون من أوطانهم مكانًا للإجازات يذهبون إليه للتقاعد أو الاستمتاع بالعلاقات القديمة، لكن المتشابه فى إجابات هذا السؤال، هو تكرار الاعتراف بأن طيبة الناس هى أكثر ما يشتاق إليه المصرى عندما يكون فى الخارج، وهذا توصيف لا ينتقص من مميزات الشعوب الأخرى، لكنه سر مصرى أصيل وغامض يجعلك تشعر للحنين إلى هذا البلد بعد يومين فقط من رحيلك عنها.



 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 02-08-2019, 11:32 AM   #197
مشرفة


الصورة الرمزية شهقة عشق
شهقة عشق غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1173
 تاريخ التسجيل :  Jul 2015
 أخر زيارة : 05-02-2019 (08:05 AM)
 المشاركات : 6,207 [ + ]
 التقييم :  80
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



ييعطيك العافيه
لا تحرمنا جديدك
تحياتي


 
 توقيع : شهقة عشق



رد مع اقتباس
قديم 02-09-2019, 07:45 AM   #198
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



ازيك ياشهقة؟
اخبارك ياقمر ؟
انا النهر الخالد ليتك تفتكرينى ههههه
نورتى الموضوع
تحياتى الك


 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 02-09-2019, 07:46 AM   #199
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



مطلوب وظيفة


مع بداية عام جديد ومن الممكن أن نجد وظائف مطروحة ولكن لا تأمل كثيرا أيها الخريج من السنوات الماضية، ومؤخرا كل المطلوب خريجين حديثى التخرج فقط، سواء الحالية أو الماضية، ولكن لماذا حديثى التخرج؟ فهؤلاء الذين تخرجوا من الجامعات منذ 5 سنوات أو أكثر أو أقل كانوا أيضا حديثى التخرج فى وقت من الأوقات ولكن حينها كانوا يطلبون شهادات خبرة وليست حديثى التخرج أما الآن العكس قد بدأ.

فلماذا يكونوا حديثى التخرج؟ ألا إنهم لم ينسوا بعد ما درسوه! أم ماذا؟ الكل يعرف أن العمل مختلف تماما عن الدراسة، يمكن أن نطلبهم ونعطيهم فترة تدريب قصيرة أو نطلب منهم ذلك حتى لا يكون هناك أعباء أو تكاليف على الجهة المعينة، وإنما هؤلاء يواصلون الحصول على شهادات وكورسات وتصوير وإرسال وسفر للتقديمات والاختبارات ولا يحدث شىء، فأرجوا أن تنظروا للسنوات الماضية قليلا حتى لا يمل البعض ويمكن أن يكفوا عن تعليم أبنائهم أو الأبناء أنفسهم يصيبهم اليأس والإحباط ظنا أن الشهادة ليست لها قيمة سوى كتابتها فى البطاقة أو طيها فى الأدراج فهؤلاء هم شباب مستقبل مصر.


سمر طلال


 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
قديم 02-13-2019, 06:33 AM   #200
عضو مبدع


الصورة الرمزية الغرام المستحيل
الغرام المستحيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 21
 تاريخ التسجيل :  Dec 2013
 أخر زيارة : اليوم (03:48 PM)
 المشاركات : 52,780 [ + ]
 التقييم :  28
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي




المستهلكون سيخسرون أكثر



يقع الاقتصاد العالمى هذه الأيام بين نقيضين، الأول: طبيعته العابرة للحدود فى ظل صعود البضاعة التكنولوجية واسعة الانتشار والتجارة الإلكترونية العابرة للحدود والجمارك وأنظمة الضرائب، والثانى: السياسات المتشددة لبعض الدول فى حماية اقتصاداتها الوطنية، وهو ما يتنافى مع المزاج الرأسمالى السائد والذى يفضل الحرية والأيدى الطليقة، هذان النقيضان يتجاذبانه نحو مجهول دفع مديرة صندوق النقد الدولى للتحذير من عواقبه أمام قمة الحكومات بدبى، صحيح أن طبيعة الربح اليوم أصبحت فردية وأكثر سهولة، لكن تبقى أكبر المخاوف متركزة على الاقتصادات الصغيرة التى ستدفع ثمن صعود الشعبوية ومجموعة من السياسيين الطائشين فى العالم، بعض تلك الاقتصادات مازال فى طور النمو، وبعضها الآخر غارق حتى أذنيه فى حمى الاستهلاك.


 
 توقيع : الغرام المستحيل



رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية
متجدد, أجرأ, الكلام


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 

(عرض التفاصيل عدد الأعضاء الذين شاهدوا الموضوع : 8
, , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:57 PM.

أقسام المنتدى

¬°•| موجاتى الــعـآمــة |•°¬ @ طريق المغفرة | Islam Way ~ @ الصوتيات والمرئيات الاسلامية @ رياض الصالحين ~ @ حصن المسلم لكل مسلم~ @ صور اسلامية جديدة - صور دينية - صور اسلامية 2014 @ السيره النبوية ~ @ الحج هذا العام @ رمضان احلى فى موجاتى | الخيمة الرمضانية ~ @ تفسير الاحلام @ الاقتصاد والمال والتداول ~ @ همسات عامة | القسم العام ~ @ العروبة | وطن واحد لكل العرب ~ @ شخصيات عربية تاريخية وسياسيه ~ @ العرب حضارة وتاريخ @ الرأى والرأى الأخر | النقاش الجاد ~ @ اخبار مصر @ الأبراج - حظك اليوم - الأبراج اليومية @ اخبار الحوادث والقضايا والجريمه @ الترحيب بالأعضاء الجدد | التهاني للأعضاء ~ @ قسم تطوير الذات | وتنمية المهارات ~ @ قسم تنمية المهارات ~ @ مدونتك | Your Blog ~ @ ¬°•| موجاتى الرياضيـة |•°¬ @ الرياضة العربية | Arab Sport ~ @ الرياضة العالمية | World Sport ~ @ كمال الاجسام والتنس والرياضات الأخرى | Tennis ~ @ السيارات | Cars - Speed ~ @ رابطة مشجعي نادي الزمالك | AL ZAMALEK Fans ~ @ قسم السيرة الذاتية للاعبي الزمالك @ رابطة مشجعي النادي الاهلى | AL AHLY Fans ~ @ قسم السيرة الذاتية للاعبي الأهلى @ ¬°•| موجاتى الأسرية|•°¬ @ الأزياء والموضة | New Style ~ @ العناية بالبشرة @ الأثاث والديكور | My House ~ @ المطبخ العصرى | My Kitchen ~ @ الطب والصحة و الرجيم | Medicine ~ @ عالم الرجال | أدم ~ @ ¬°•| موجاتى الأدبية|•°¬ @ الشعر | حروف متناثرة ~ @ النثر | الــخــواطــر ~ @ القصص القصيرة @ قسم خاص بالروايات @ حكم و أمثال 2014 ~ @ ¬°•| موجاتى التقنيــة |•°¬ @ الكمبيوتر والإنترنت والبرامج | Internet world @ عالم الماسنجر | Msn world ~ @ توبيكات توبكات ملونة للماسنجر @ صور للمسنجر صور ماسنجر @ قسم العاب الكومبيوتر | Games ~ @ قسم تحميل الالعاب بواسطه التورينت ~ @ منتدى البلاك بيري , وملحقاته @ ¬°•| موجاتى التعليمية |•°¬ @ منتدى التعليم العام ~ @ المرحلة الثانوية @ المرحلة الاعدادية @ المرحلة الابتدائية @ شروحات النحو @ السياحة والسفر | Travel With Us ~ @ الثقافة | المعلومات ~ @ اللغة الإنجليزية | English ~ @ غرائب | عجائب ~ @ ¬°•| موجاتى الإبداعية |•°¬ @ الـصــور | PIC ~ @ الفنانين | صور المشاهير ~ @ قسم مواقع التواصل الأجتماعي @ فوآصل وآكسسوآرآت لتزين الموآضيع @ قسم خاص بــ أحمد شوقى محمد @ التصميم و الجرافيكس | Design Program ~ @ عالم الفوتوشوب - Photoshop World ~ @ أدوات التصميم | Design tools ~ @ دروس الفوتوشوب | Photoshop Lessons @ ابداع الاعضاء فى التصميم @ ¬°•| موجاتى الإداريـة |•°¬ @ الشات الكتابي @ قسم خاص لادارة المنتدى وشكاوى الاعضاء @ المواضيع المكررة والمحذوفات @ اعلانات وارشادات المنتدى @ منتــــــــدى كـــــر ســــى الا عــتــراف @ منتدى لحماية الاجهزة @ قسم للالغاز والفكاهة والنكت @ منتدى أبداعات الآعضاء الادبيه @ أبداع أقلام الآعضاء النثريه @ قسم اليوتيوب والفديوهات @ منتدى الطفل @ منتدى تطوير المواقع والمنتديات @ مدونات باقلام الاعضاء @ موجاتى الصوتيات الشعرية @ قسم الموبايل @ منتدى البرامج المشروحة و الكامله @ مقالات باقلام الأعضاء @ اخبار الفن الفنانين @ قسم الحمل والولادةوالعقم وما يخص الأسرة @ قسم خاص بالرجيم والرشاقة @ الحياة ـالزوجيه والبيت السعيــد @ كلمات الاغاني | العربية والأجنبية @ قسم عيادة المنتدى للامراض المشتركه والانتقاليه @ تحميل الاغانى @ إبداعات أدبية @ قسم حفظ القرآن الكريم @ منتدى الروايات الطويلة @ قسم الفيديوهات الرياضية @ الاشغال اليدويه والتراث الشعبي والمهن الحرفيه @ مكياج × ميك اب × اكسسوارات @ اخبار العالم @ مكتبة إستيلات موجاتى @ للفاعليات والمسابقات والترفيه @ خاص بكل الاعلانات التجارية المنوعة مجانا @ عالم الحيوان والنبات @ مواضيع مراقبة @ عنواين الاخبار @



Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas